شعار موقع دليل أطباء سوريا
الأحد, 22 نيسان 2018
Translate site to:
مطلوب طبيبة اختصاصية في الجراحة التجميلية للعمل في العراق - النجف               ادارة دكتور سيريا تكرم الدكتورة ريم عرنوق استشارية امراض النساء والتوليد وجراحتها               سرطان الثدي               مطلوب لقطر وبرواتب جيدة               طبيبة جلدية لقطر بعرض ممتاز               عاجل مطلوب للعمل في قطر أخصائية أمراض جلدية خبرة = فيلر = بوتوكس               مطلوب طبيبات جلدية لعدة بلدان               ادارة دكتور سيريا تكرم السيد جمال ستيتة               ادارة دكتور سيريا تكرم السيد مصطفى ستيتة               ادارة دكتور سيريا تكرم الدكتورة مها فرج الله مناشي               مطلوب لقطر اطباء اسنان بكافه التخصصات               مطلوب لقطر اطباء جلديه               عرض مغري جدا للطبيبات النسائيه               مطلوب للبحرين وبشكل عاجل               مطلوب للعمل في الرياض اخصائية جلدية واخصائي تقويم وزراعة اسنان               ادارة دكتور سيريا تكرم الصيدلاني ساهر موسى               ادارة دكتور سيريا تكرم الدكتورة لبانة مياسة               ادارة دكتور سيريا تكرم السيد أنس ظبيان               ادارة موقع دكتور سيريا تكرم السيد محمد السمان               مطلوب فورا وعرض مغري              
القائمة الرئيسية
وظائف و توظيف
تسجيل دخول الأطباء
الحساب:
كلمة المرور:
النشرة البريدية
الاسم:
البريد الإلكتروني:
عداد زوار الموقع
• عدد زوار الموقع الإجمالي:
  32256882 زائر
• يتواجد حالياً:
  209 زائر من 70 دولة
ترتيب الموقع عالمياً

ماهو السرطان

ما هو السرطان؟

طوال حياتنا، تنقسم الخلايا ذات الصحة الجيدة في أجسامنا وتستبدل نفسها بشكل خاضع لتحكم الجسم. ويبدأ السرطان عندما تتغير خلية إلى حد ما بحيث تتضاعف بشكل لا يمكن التحكم فيه. والورم هو كتلة تتكون من مجموعة من مثل هذه الخلايا الشاذة.

وتكوّن معظم أنواع السرطان أورامًا، لكن لا تعتبر جميع الأورام سرطانًا. فالأورام الحميدة، أو غير السرطانية - مثل النمش والشامات - تتوقف عن النمو، ولا تنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، ولا تتسبب بنشوء أورام جديدة. أما الأورام الخبيثة، أو السرطانية، فتضغط على الخلايا ذات الصحة الجيدة، وتتدخل في وظائف الجسم وتسحب المواد المغذية من أنسجة الجسم. وتستمر السرطانات في النمو والانتشار بالامتداد المباشر أو من خلال عملية تسمى النقيلة (الانبثاث)، حيث تنتقل الخلايا الخبيثة عبر الأوعية الليمفاوية أو الدموية - وتكوّن في النهاية أورامًا جديدة في أجزاء أخرى من الجسم.

ويشمل المصطلح "سرطان" أكثر من 100 مرض تؤثر تقريباً في كل جزء في جسم الإنسان، ولجميعها القدرة على تهديد الحياة، في ما عدا بعض أنواع سرطان الجلد.

الأنواع الأربعة الرئيسية للسرطان هي الورم السرطاني والساركوما والورم الليمفاوي وابيضاض الدم (اللوكيميا). الأورام السرطانية، والتي تعد أكثر أنواع السرطان انتشارًا، تنشأ في الجلد والرئتين والثديين والبنكرياس، وفي أعضاء وغدد أخرى. وتعتبر الأورام الليمفاوية هي أنواع السرطان التي تصيب النظام الليمفاوي. في حين أن ابيضاض الدم (اللوكيميا) هو سرطان الدم، وهو لا يكوّن أوراماً صلبة. وتنشأ الساركوما في العظام أو العضلات أو الدهون أو الغضاريف وهي نادرة نسبياً.

وقد عرف السرطان منذ آلاف السنين بوصفه مرضًا بشريًا، إلا أنه لم يتم معرفة ماهية مرض السرطان الحقيقي وكيفية تطوره سوى في القرن الماضي بواسطة العلوم الطبية. وقد حقق الأخصائيون في مرض السرطان، الذين يطلق عليهم اسم مختصّي الأورام، تقدماً رائعاً في تشخيص السرطان ومنع حدوثه وعلاجه. واليوم، أكثر من نصف الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بالسرطان بعد التشخيص قد تم علاجهم. ومع ذلك، فإن بعض أشكال المرض تظل صعبة العلاج للأسف. ولأولئك الأشخاص الذين لا يمكن علاجهم، فإن العلاج الحديث يمكن أن يحسّن إلى حد كبير من نوعية الحياة وقد يكون من الأسباب التي تزيد من فترة حياتهم.

وتكون معظم أنواع السرطان أورامًا، لكن ليست كل الأورام تعتبر سرطانًا. فالأورام الحميدة، أو غير السرطانية - مثل النمش والشامات - تتوقف عن النمو، ولا تنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، ولا تتسبب بنشوء أورام جديدة. أما الأورام الخبيثة، أو السرطانية، فتضغط على الخلايا ذات الصحة الجيدة، وتتدخل في وظائف الجسم وتسحب المواد المغذية من أنسجة الجسم. وتستمر السرطانات في النمو والانتشار بالامتداد المباشر أو من عبر عملية تسمى النقيلة (الانبثاث)، حيث تسافر الخلايا الخبيثة خلال الأوعية الليمفاوية أو الدموية - وتكوّن في النهاية أورامًا جديدة في أجزاء أخرى من الجسم.

ويشمل المصطلح "سرطان" أكثر من 100 مرض تؤثر تقريباً في كل جزء من الجسم، وتهدد جميعها الحياة بشكل كامن، في ما عدا بعض أنواع سرطان الجلد.

الأنواع الأربعة الرئيسية هي الورم السرطاني والساركوما والورم الليمفاوي وابيضاض الدم (اللوكيميا). الأورام السرطانية، والتي تعد أكثر أنواع السرطان التي يتم تشخيصها، تنشأ في الجلد والرئة والثدي والبنكرياس، وفي أعضاء وغدد أخرى. وتعتبر الأورام الليمفاوية سرطانًا للنظام الليمفاوي. في حين ابيضاض الدم (اللوكيميا) هو سرطان الدم ولا يكوّن أوراماً صلبة. وتنشأ الساركوما في العظم أو العضلات أو الدهون أو الغضروف وهي نادرة نسبياً.

وقد عرف السرطان منذ آلاف السنين بوصفه مرضًا بشريًا، إلا أنه لم يتم معرفة ماهية مرض السرطان الحقيقي وكيفية تقدمه سوى في القرن الماضي بواسطة العلوم الطبية. وقد حقق الأخصائيون في مرض السرطان، الذين يطلق عليهم اسم أخصائيي الأورام، تقدماً رائعاً في تشخيص السرطان ومنع حدوثه وعلاجه. واليوم، تمّت معالجة أكثر من نصف الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بالسرطان بعد التشخيص. ومع ذلك، فإنه مما يدعو للأسف أن هناك بعض أشكال المرض التي لازال يصعب علاجها. وبالنسبة لأولئك الأشخاص الذين لا يمكن علاجهم، فإن العلاج الحديث يمكن أن يحسّن إلى حد كبير من جودة حياتهم وقد يكون من الأسباب التي تزيد من مدة حياتهم.